Top
كيف ترسم بوابة الدفع الالكتروني مسار نمو مشروعك- سداد لحلول الدفع في قطر - sadad.qa

كيف ترسم بوابة الدفع الإلكتروني مسار نمو مشروعك؟

يسمع الكثير من أصحاب المشاريع الريادية عن ضرورة إنشاء بوابة دفع خاصة بهم. البعض يظنها مجرد وسيلة للتأقلم مع التغيرات المستمرة في عالم الأموال، والبعض لا يرى لها فائدة وخاصة إذا كان عمله لا يتم بالطرق الإلكترونية المعروفة. إذا كنت تنتمي إلى أحد هذين الفريقين، فهذا المقال موجه خصيصًا لك، فأنت هنا لتدري أهمية بوابة الدفع الإلكتروني لمشروعك، وكيف وجودها أو عدمها قد يؤثر بشكل كبير على الصورة الذهنية لتجارتك؟

اقرا ايضا :6 طرق للاستفادة من بوابات حلول الدفع

اقرا ايضا :الاحتيال عبر الإنترنت كيف يمكن لبوابات الدفع الإلكتروني حمايتك منه ؟

سنتطرق إلى كل هذا وأكثر، لكن أولًا سنلقى بنظرة خاطفة على تعريف بوابة الدفع الإلكتروني، وعلى أي أساس يتم تحديدها؟ ثم سنشرح بشيء من التفصيل أهميتها في التأثير على نمو مشروعك.

كيف ترسم بوابة الدفع الالكتروني مسار نمو مشروعك- سداد لحلول الدفع في قطر - sadad.qa

ماهي بوابة الدفع الإلكتروني؟

بوابة الدفع الإلكتروني E-Payment Gateway، هي بوابة إلكترونية تعمل على تنظيم المعاملات المالية التي تتم عن طريق الإنترنت. تعمل بوابات الدفع الإلكتروني كوسيط بين نقطتين: نقطة إرسال الأموال ونقطة استلامها. كما تعمل أيضًا كحلقة وصل بين المشتري والبائع والبنك المسجل عليه الحساب. فهي تضمن وجود رصيد مالي في حساب المشتري، وتضمن توصيل البائع للمنتج المراد بيعه، وتضمن للبنك خصم المبلغ المحدد من الرصيد.

تعمل بوابة الدفع بنظام المقاصة الإلكتروني، حيث تتولى إدارة المعاملات المالية من بدايتها وحتى نهايتها بطريقة آلية تمامًا. فلا يدخل العنصر البشري في أي من أجزاء العملية سوى فقط عند اتخاذ القرار بالشراء أو لا!

تعد بوابة الدفع الإلكتروني أحد أشكال التطور الحديث للمعاملات المالية، فبعض أن تطورت المعاملات بين البشر من نظام المقايضة ثم نظام استخدام النقود ثم نظام الشيكات، ثم استخدام بطاقات الائتمان، أصبح الحاضر الآن يعمل بنظام بوابات الدفع الإلكتروني التي تطورت هي أيضًا وأصبح لها العديد من الصور والأشكال.

هناك أشكال متعددة من خدمات الدفع الإلكتروني تتنوع بتنوع تفضيلات المستخدمين، فهناك من يفضل استخدام بطاقات الائتمان البنكية المحلية، وهناك من يفضل استخدام بطاقات البنوك الإلكترونية، والبعض الآخر يفضل استخدام التطبيقات الإلكترونية في حلول الدفع، أو العملات النقدية الإلكترونية.

على أي أساس يتم تحديد بوابة الدفع؟

كما ذكرنا منذ قليل تتنوع أشكال بوابات الدفع على أساس تفضيلات المستخدمين، هل هذا هو العامل الوحيد المؤثر في عملية اختيارها، أم يوجد عوامل أخرى تؤثر في ذلك؟!

بالطبع يوجد العديد من العوامل المؤثرة في تحديد بوابات الدفع والتي يمكن أن تؤثر على مشروعك بالسلب أو بالإيجاب. كل ما عليك فعله لتحكم في هذا التأثير هو أن تعرف هذه العوامل جيدًا وتعمل على استغلالها لصالحك كالآتي:

  1. الجمهور المستهدف

يلعب الجمهور المستهدف من تجارتك دورًا محوريًا في تحديد طريقة الدفع. فمثلًا إذا كنت تستهدف جمهور من الفئة العمرية 50 إلى ما يزيد، فاحتمالية معرفتهم بالعملة الإلكترونية البيتكوين Bitcoin ضعيف للغاية، لذلك إذا قررت أن تحدد أن تكون هذه هي بوابتك الوحيدة للدفع فسيعجز كل مستهدفيك من الشراء من منصتك.

كذلك الآمر إذا كنت تستهدف فئة من الجمهور لا يتمتعون برفاهية إنشاء حساب بنكي، فوسيلة تحديد دفع إلكتروني لن تناسبها على الإطلاق، بل يجب عليك حينها أن تضيف خيار الدفع عند الاستلام إلى بوابة الدفع الخاصة بك، وتؤكد المعاملة يدويًا مع العميل.

  1. المنطقة الجغرافية

تعد المنطقة الجغرافية مؤثر هام في عملية تحديد وسيلة الدفع المناسبة، فإذا قمت بتحديد PayPal هي وسيلة الدفع الخاصة بمنصتك الإلكترونية في منطقة لا تستهوي استخدام هذه الطريقة أو الأغلبية منها يستخدمون طريقة دفع أخرى، فأنت بذلك قد خسرت قطاع كبير من المستهلكين.

تؤثر المنطقة الجغرافية أيضًا فيما يتعلق بالرسوم المفروضة على عمليات التجارة الإلكترونية، فإذا كنت تتعامل مع بعض الكتاب المستقلين، وستقوم بتحويل الأموال لهم بأحد بوابات الدفع الإلكترونية، فيجب عليكِ أن تختار وسيلة دفع مناسبة لا تقوم بخصم جزء كبير من المبلغ المستحق، وإلا ستضطر إلى تكبد المزيد من الأعباء المالية في سبيل تسليمه المبلغ كامل.

تؤثر المنطقة الجغرافية أيضًا في معرفة طبيعة الشعوب، فإذا كان عملك مقتصر على منطقة جغرافية بعينها، ولا يفضل شعبها استخدام البطاقات الائتمانية، فيمكنك منحهم بديل أكثر سلاسة عن طريق الدفع عبر رابط بنكي مباشرةً.

تتحكم المنطقة الجغرافية أيضًا في طبيعة بوابة الدفع، فإذا كان نشاطك التجاري يقتصر على منطقة جغرافية محددة، ستختلف طريقة الدفع المستخدمة إذا كان النشاط يخدم قطاع عالمي من الجمهور.

  1. الأمان

تتعدد طرق الدفع على حسب القدر من الأمان الذي ترغب في منحه لعملائك. فكلما رغبت في أعلى قدر من الأمان، كلما زاد بحثك عن وسيلة دفع إلكترونية أكثر أمنًا وحماية.

  1. الرسوم

يتم تحديد بوابة الدفع الإلكتروني المناسبة لمشروعك على حسب الرسوم المالية المفروضة على المستخدمين. فكلما زادت الرسوم المفروضة على العملاء، كلما بعد العملاء عن استخدام منصتك الإلكترونية، لذلك يجب عليك أن تحرص بشكل كبير على مناسبة بوابة الدفع الخاصة بك لإمكانيات العملاء المالية، وقابليتهم للدفع.

  1. ضمان الحقوق

عندما تختار بوابة الدفع الخاص بمشروعك، فلا يجب أن تبحث عما يناسب تجارتك فقط، بل يجب عليك أيضًا أن تبحث عما يضمن لك ولعميلك كافة الحقوق.

فيجب أن تختار بوابة دفع تضمن لك وللعميل سرعة إنهاء الإجراءات، وأمان تنفيذها، بالإضافة إلى ضمان حل المنازعات بأسرع وقت إذا استدعى الأمر حدوث أي مشكلة.

أهمية بوابة الدفع الإلكتروني في التأثير على نمو المشروع

بعدما أطلعت على بوابة الدفع الإلكتروني، وماهي العوامل التي تؤثر على اختيارها، لم يتبقى سوى معرفة أهميتها في التأثير على نمو المشاريع كالآتي:

  • تشكيل الصورة الذهنية

تعمل بوابات الدفع الإلكتروني على رسم الصورة الذهنية الخاصة بمشروعك، فكونك تتعامل بالطرق التقليدية في إتمام معاملاتك المالية لن يعكس فقط إنك متأخر كثير عن اللحاق بالتطورات المالية في السوق، بل أيضًا سيعطي لعملائك إيحاء إنك لا تنوى التطور في تجارتك، لذلك لا يوجد مستقبل في التعامل معك، فمن الأفضل أن يتركوك.

  • بناء الثقة

تعمل بوابة الدفع الإلكتروني أيضًا على بناء الثقة بين العملاء وأصحاب الأعمال، فكونك تتعامل ببوابة إلكترونية مؤمنة وموثوقة، ودفعت في سبيل حمايتها الكثير من الأموال، فمن المؤكد أنك تتخذ عملك بكثير من الجدية وتحترم عملائك، لذلك سيحترمك عملائك بالمقابل وسيثقون بك.

  • سرعة إتمام المعاملات

مع بوابة الدفع المناسبة، ستتمكن من إنهاء جميع معاملاتك المالية بكل سهولة ويسر. فتطبيق مثل سداد Sadad لحلول الدفع مثلًا، يمكنك معه تحويل الأموال، والإيداع البنكي، ودفع الفواتير، واستلام المستحقات وكل ذلك بضغطة زر.

  • القدرة على الأرشفة

يمكنك أرشفة وتوثيق جميع معاملاتك المالية وفواتيرك عبر استخدام وسيلة الدفع الإلكترونية المناسبة لك. فالأمر لن يحتاج منك إلى اللجوء إلى مدير مالي، أو محاسب خبير، فقط افتح حسابك الشخصي على وسيلة الدفع التي تستخدمها، وستجد أرشفة كاملة لكافة معاملاتك.

  • تحليل البيانات

إذا كنت تمتلك بوابة دفع ولتكن أحد تطبيقات الدفع عبر الجوال كتطبيق سداد، فأنت ستحصل على تقرير وافي بالمعاملات المالية الكلية التي أتمت بنجاح، والمعاملات قيد الانتظار، والمعاملات المتأخرة بدون دفع أي رسوم مالية، أو اللجوء إلى استخدام تطبيقات مدفوعة لذلك.

  • الأمان

مع وسائل الدفع الإلكتروني ستتمكن من تأمين معاملاتك المالية بكل سهولة من خطر الاحتيال أو السرقة. فهذا النوع من البوابات يتمتع بجدار حماية عالي الكفاءة سيقوم بتشفير جميع بياناتك، وسيحميها من أي ثغرات أمنية قد تهدد سلامة تجارتك.

الخلاصة

كل ما سبق يمنحك لمحة مختصرة عن بوابة الدفع الإلكتروني وأهميتها لأي مشروع. فسواء كان مسار عملك يتم على الشبكة الإلكترونية أو على أرض الواقع أو كلاهما، فأنت تحتاج في جميع الحالات إلى وسيلة دفع مميزة. فالأمر لا يقتصر على سهولة المعاملات فقط، بل في كونك تبحث عن التميز أم ترغب في الركون في إثر الماضي لفترات طويلة؟

إذا كان خيارك هو التميز، فأنصحك باختيار شريك يساعدك على تحقيق هذه الغاية، ولا يوجد أفضل من خدمات سداد الإلكترونية لأرشحها لك. ماذا تنتظر؟  فالتميز على بضع خطوات ينتظر منك أن تقوم بتحميل تطبيق سداد لحلول الدفع الآن.

 سارع بتحميل إضافة سداد الإلكترونية إلى موقعك عبر زيارة هذا الموقع، أو قم بتحميل تطبيق سداد الإلكتروني إلى جوالك عبر الضغط هنا لأنظمة الأندرويد، وهنا لأنظمة الـ IOS.

×
Sadad QA
Get – on the Google Play
Get it
×
Sadad QA
Get – on the App Store
Get it