×
سداد قطر
احصل عليه من جوجل بلاي
احصل عليه
×
سداد قطر
احصل عليه من ابل ستور
احصل عليه

Top

كيف تعمل عن بعد بإنتاجية عالية في فترة انتشار فيروس كورونا القاتل

يُعد العمل عن بعد هو أحد أهم آليات وملامح بيئة العمل الجديدة التي نحياها في عصرنا هذا. فمنذ بدأت ثورة المعلومات وما حملته من تطور كبير في أجيال الشبكات والأجهزة الذكية، التي أتاحت إمكانات كبيرة لكل مستخدم بعمله، تغيرت البيئة العملية كثيرًا وتغيرت المعطيات المطلوبة للكثيرمن الوظائف وبات العمل عن بعد هو الخيار الناجح والأهم لكل شخص يهتم بزيادة مهاراته، والحصول على فرصة عمل جيدة بأفضل الظروف وأوفر مجهود. وصار بالنسبة لأصحاب الأعمال أفق جديد رحب تتم فيه الأعمال بشكل تام لا نقصان فيه فلم يعد للبعد المكاني تأثير بالكثير من المجالات.

هل العمل عن بُعد هو البديل الفوري لتوقف العمل في ظل أزمة الكورونا؟

وعلى الرغم من انتشار ثقافة العمل عن بُعد بشكل كبير العقد الحالي، إلا أنه صار العمل عن بُعد هو الخيار الأفضل للكثيرين، ممن يواجهون صعوبة في الانتقال لأماكن العمل خاصة الأماكن البعيدة، بمدن التكنولوجيا الحديثة والقرى الذكية التي أقيمت ببعض بلداننا العربية. فصار العمل بتلك المدن لكن عن بعد هو الخيار المناسب الذي لا تشوبه شائبة ، كما أن العامل النفسي المحتسب هنا صارت له أهمية وهو ما ظهر بالعديد من استطلاعات الرأي بالمواقع المختلفة.

 

مميزات العمل عن بُعد

لو تأملنا مميزات العمل عن بعد بنظرة فاحصة سنجد العديد من المميزات. منها:

  • مرونة توقيت العمل: فإختيار وقت العمل على سبيل المثال مثًل مرونة فائقة وميزة كبيرة لكل من يعمل عن بعد، فيختار وقت عمله كما يريد.
  • مرونة مكان العمل: بل ومكان عمله أصبح شديد المرونة أيضًا. فطالما يتوافر لديه جهاز حاسوبه الرقمي الذي يعمل عليه ويتصل بشبكة إنترنت قوية تتيح له التواصل الفوري القوي ببيئة عمله الإلكترونية، فقد تحقق له ما يتطلبه لإنجاز عمله. وهو ما يقلل تكلفة التشغيل بالنسبة للشركات مع الإحتفاظ بموظفيها المهرة على قوة فريق عملهم.
  • خدمة عملاء مرنة: كذلك مرونة توفير التواجد لخدمة العملاء بأوقات غير إعتيادية، وبطرق متعددة، مما يزيد من فرص نجاح الإستثمار ومن تزايد مستخدمي الخدمة التي تقدم أو السلعة التي يتم التسويق لها بجانب ضمان استمرارية العمل لورديات لا تتوقف مما يوفر فرص عمل إضافية للكثيرين ممن يرغبون في العمل بدوام كامل أو نصف دوام.
  • إمكانية توفير فرص عمل للمعاقين: علاوة على توفير فرص عمل للمعاقين، ممن يتعذر عليهم الذهاب لأماكن العمل كالأشخاص العاديين.
  • انتشار وتطبيق ثقافة العمل في ظل الأزمات والكوارث: كذلك مع ضمان استمرارية العمل بفترات الطوارئ والأزمات والكوارث وهو ما يواجهه حاليا كل مقدمي الخدمات منذ بدء أزمة إنتشار فيروس الكورونا

تأثيرات أزمة كورونا على العاملين وأصحاب الأعمال

منذ بدء أزمة انتشار الفيروس الشرس وأصحاب الأعمال (أفرادًا وشركات) يعانون إرتباكًا شديدًا بأعمالهم، وسط تكهنات بأضرار إقتصادية جسيمة قد تلحق بالكثيرمن أصحاب الأعمال والعاملين. فحسب دراسة جديدة أجرتها  لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا اسكوا سيقع 8.3 ملايين شخص إضافي في براثن الفقر بالمنطقة العربية نتيجة انتشار كوفيد-19. كما ستخسر المنطقة حوالي 1.7 مليون وظيفة على الأقل

 لذلك قد يلجأ العديد منهم للعمل عن بعد كخيار هام وأساسي لإنقاذ أعمالهم من الكساد. فكان عليهم أخذ بعض التدابير لضمان استمرارية عنصر الإنتاجية بأعمالهم بأفضل أداء ممكن. حيث كان على الشركات وأصحاب الأعمال عدم تسريح أي عمالة انطلاقاً من مسئوليتهم الاجتماعية تجاه موظفيهم، وهو ما من شأنه أن يضمن ولاء هؤلاء الموظفين، وضمان أعلى إنتاجية منهم فور إطمئنانهم أن وجود أزمة تهدد العمل والاقتصاد مثل “كورونا” لن يكون من شأنها تعريضهم لفقدان مصادر رزقهم.

وذلك بالطبع مع تحفيز الكفاءات من العاملين بمكافآت مادية، من شـأنها تشجيعهم على وضع أنفسهم في موضع تآزر مع الشركة وصاحب العمل ومنع تدهور الأوضاع الخاصة بعملهم. إذ أن بيئة العمل الإيجابية هي التي يشعر فيها الموظف بأن مصلحة العمل هي مصلحته الخاصة، وأن ارتفاع مستوى أرباح العمل سيصب بشكل أو بآخر في مصلحته الشخصية.

مفهوم الإنتاجية وسبل تطويرها

تعبر الإنتاجية عن نسبة ما يتم إنتاجه إلى نسبة ما يتم طلبه للإنتاج. معبرًا في ذلك عن إجمالي الإنتاج لبعض فئات البضائع مقسومًا على إجمالي المدخلات مثل العمالة أو المواد الخام.

تحسين الإنتاجية لمنشأة ما يعتمد على عدة نقاط، سنحاول رصدها فيما يلي:

  • تدريب العاملين على التعامل مع أحدث الأنماط التكنولوجية للعمل عن طريق توفير أحدث الأجهزة وأفضل المدربين المهرة بما يتيح للعامل أفضل إنتاجية وأسرع أداء
  • إتاحة الفرصة للعاملين بها للتدريب على أحدث طرق ونظريات التسويق وما من شأنه تطوير مهاراتهم الشخصية وتحسين آداءهم الخدمي والتسويقي
  • الحرص على حصولهم على إمدادات لوجستية مناسبة كأجهزة الكمبيوتر الحديثة وضمان حصولهم على اتصال قوي بشبكة الإنترنت حتى لا يتعطل العمل لأي سبب من الأسباب

  

الخلاصة

كما أسلفنا فإن التركيز على العنصران البشري والتكنولوجي هما الأساس في عملية تطوير الإنتاجية. فتدريب جيد للعنصر البشري مع أجهزة حديثة مواكبة للتطور الذي يحدث بسوق العمل، من شأنه أن يكون حجر الأساس بعملية تطوير وزيادة الإنتاجية.

وهنا وجب الإشارة إلى أن استخدام منصة مثل منصة سداد هي خطوة داعمة جدًا لنمط العمل عن بُعد. فستظل دائمًا وأبدًا مشكلة التحويلات النقدية بين الأفراد والشركات، مشكلة قائمة تحتاج إلى حل. فتأتي منصة سداد لدفع العمل وتأمين استقرار الإنتاجية، ودعم العمل عن طريق تأمين نظام سداد مالي سهل وآمن وسريع، يؤمن للعملاء ولصاحب المتاجر الإلكترونية تعاملاً سهلاً آمنًا، مع خدمة عملاء على مدار الساعة، داعمة لكل تساؤلات العملاء وأصحاب المتاجر المختلفة على المنصة. وهو ما يجعل من منصة سداد شريكاً ناجحًا وفاعلاً قادرًا على دعم الشركات والأفراد في ظل الأزمة.

جرّب منصة سداد الآن