Top
كيف تختار وسيلة الدفع المناسبة لمتجرك الإلكتروني - سداد لحلول الدفع - sadad.qa

كيف تختار وسيلة الدفع المناسبة لمتجرك الإلكتروني؟

عند تأسيس أي متجر إلكتروني، فهناك الكثير من الأسئلة التي تراود صاحبه. فهو يفكر في نوع المنتجات التي سيقوم بعرضها، وطبيعة الخدمة التي ينوى تقديمها، والأساليب التسويقية المناسبة لجمهوره، وشكل وطبيعة المنصة نفسها. لكن من بين جميع هذه الأسئلة التي لا ينكر أحد أهميتها، نسى أهم سؤال على الإطلاق.

فلا يهم أي منتج ستبيعه، وماهي شكل منصتك؟ ولا كم هي جيدة وسائلك الدعائية، مادام لن يكون هناك مشترى لدفع ثمن هذه الخدمات! فإذا فكرت بها جيدًا، لماذا سيقدم أحدهم على التعامل معك وأنت لا توفره وسيلة دفع لإتمام تلك الإجراءات؟ فأنت عندما تفكر في كل هذه الأسئلة وتتجاهل أي وسائل الدفع ستختار؟ كأنك قمت بتصميم متجر مميز للغاية ثم قررت وضع حاجز ضخم يمنع الجمهور من رؤيته.

في هذا المقال سنساعدك على هدم هذا الحاجز هدمًا، سنوجهك إلى المسار الصحيح وسنعلمك كيف تطرح الأسئلة الصحيحة. فلكي تمتلك متجر تجاري ناجح قادر على المنافسة والربح، يجب عليك أن تسأل السؤال الصحيح أولًا:

أي بوابات الدفع ستختار؟! وعلى أي أساس سيتم اختيارها؟

كيف تختار وسيلة الدفع المناسبة لمتجرك الإلكتروني - سداد لحلول الدفع - sadad.qa

ما هي بوابات الدفع الإلكتروني؟

بوابات الدفع الإلكتروني Payment Gateway هي عبارة نقطة اتصال بين البائع والمشتري الإلكتروني. فعن طريقها تتم المعاملات الإلكترونية بأمان وكذلك بسرعة. فهذه البوابات تكون مسئولة عن خلق وسيلة اتصال بين طرفي الصفقة المالية، بحيث يستطيع المشترى إرسال الأموال إلى التاجر بدون الخوف من سرقة بياناته الشخصية، ويقوم التاجر باستلام الأموال دون الخوف من السعي وراء مستحقات مالية لم تدفع بعد. فبوابات الدفع الإلكتروني تعد بمثابة حامي شخصي لكلا الطرفين، يحمى أرباح التاجر المالية، ويحمي حق العميل في الحصول على المنتج الذي يبتغيه.

تتعدد بوابات الدفع وتختلف طبقًا للمزود الخاص بها، فهناك بنوك تعمل على تزويد عملائها بها، وهناك شركات تكون مسؤولة عن تقديم هذه الخدمة إلى الجمهور. في كلا الحالتين، لا تخرج طرق الدفع الإلكتروني التي تستخدمها بوابات الدفع عن الآتي:

  • بطاقات الدفع الإلكتروني التي تصدرها الشركات المتخصصة
  • بطاقات الائتمان البنكية
  • بطاقات تصدرها البنوك الإلكترونية
  • تطبيقات الإلكترونية تستخدم للدفع عبر الهاتف المحمول كتطبيق سداد Sadad الإلكتروني لحلول الدفع

بالنظر إلى ما سبق فأنت على علم الآن بأهمية وجود بوابة دفع إلكترونية في منصتك، فهي ستساعدك في:

  • التحكم في المعاملات الشرائية بينك وبين العملاء
  • تسهيل إجراء المعاملات الشرائية والإسراع من وقت تنفيذها
  • تأمين الموقع الإلكتروني وكذلك حسابات المستخدمين
  • خلق الثقة بينك وبين الجمهور المستهدف
  • العمل على إضافة نوع من الحداثة والاحترافية على صورة علامتك التجارية الذهنية

كما ترى فبوابات الدفع مفيدة من جميع النواحي، ولكن هل ستكون مفيدة حقًا لك إذا قمت بإضافة أي نوع منها؟

للأجابة على هذا السؤال، يجب عليك أولًا أن تفكر في بضع الاعتبارات الأولية كالآتي:

1.      ما هو جمهورك المستهدف؟

قبل أن تحدد بوابة الدفع المناسبة لمنصتك الإلكترونية، عليك أولًا أن تفهم جمهورك المستهدف وخيارات الدفع المفضلة له. فإذا كانت تجارتك تركز على نوع محدد من الجمهور، وهذه الشريحة تفضل وسيلة دفع بعينها، فمن المستحب هنا أن تختار بوابة دفع إلكترونية تمنح هذه الوسيلة فقط عن غيرها من البوابات.

أما إذا كان جمهورك غير متجانس، ولدى كل قطاع منه وسيلة دفع مختلفة عن الآخر، فيجب هنا أن تضع في اعتبارك أن تقوم بشراء بوابة دفع إلكترونية تسمح بالعديد من خيارات الدفع.

2.      ما طبيعة نشاطك التجاري؟

يؤثر نشاطك التجاري على طبيعة بوابة الدفع المستخدمة، فهناك العديد من هذه البوابات التي تسمح بإجراء معاملات بثمن محدد عند كل عملية. فإذا كانت منتجاتك تتخطى هذا الرقم، فسيصعب على العملاء التعامل معك بسبب رفض بوابة الدفع إتمام عملية الشراء. فمن الأفضل لك أن تدرس طبيعة النشاط الخاص بك وكذلك سعر الخدمات أو المنتجات التي تقدمها، ثم تقوم بتحديد متوسط عمليات التحويل التي يجب أن تسمح به بوابة الدفع المستخدمة.

3.      الرسوم المضافة

تعد الرسوم المضافة على كل عملية تحويل إلكتروني تتم، من أهم العناصر التي يجب عليك التفكير بها عند اختيار بوابة الدفع. فالعملاء يلجؤون إلى بوابات الدفع الإلكتروني من الأساس هروبًا من رسوم التحويل البنكي الباهظة، أما بوابات الدفع فهي عادة ما تضع رسوم قليلة جدًا عند كل معاملة، مقارنة بنظيرتها في البنوك.

ففي هذه النقطة يجب عليك الانتباه، فربما تكون أسعار بوابة الدفع مناسبة جدًا لمستخدمي منطقة جغرافية معينة، وباهظة جدًا لسكان منطقة أخرى. فإذا كانت البوابة تضع رسومًا بعملة الدولار مثلًا في منطقة يبلغ سعر الدولار فيها أضعاف مضاعفة للعملة المحلية، فهذه بالتأكيد وسيلة لا يمكن استخدامها لاستهداف الجمهور في هذه المنطقة. فعندما تقرر من هو جمهورك المستهدف وما هي طبيعة نشاطك التجاري، عليك أيضًا أن تفكر في القدرة الشرائية الخاصة بهذا الجمهور، وكذلك ثمن المنتجات بعد أن يضاف لها الرسوم الإجبارية التابعة لبوابات الدفع.

4.      الأمان

من المهم جدًا في بوابات الدفع الإلكتروني أن توفر أكبر قدر من الأمان لمستخدميها، سواء للمنصة الإلكترونية أو للعميل. فللمنصة الإلكترونية يجب عليها أن تقوم بتحليل كافة الاتصالات التي تتم عند إجراء الشراء، وأن تتحقق من عدم استغلال هذه المعاملة للهجوم على الموقع الإلكتروني. أما بالنسبة للعميل، فهي تعمل على توثيق المعاملة التي يقوم بها لضمان حقوقه في استلام المنتج، كما أنها تعمل على تأمين عملية نقل الأموال من رصيده إلى حساب التاجر، بالإضافة إلى تشفير عملية الشراء بأكملها حتى لا يتطفل عليها طرف ثالث غير مرغوب فيه. من هنا يجب عليك التركيز على الخيارات الأمنية التي ترغب أن تمنحها لمنصتك الإلكترونية، وتبحث عنها في بوابات الدفع المختلفة وترى أي منها يناسبك.

5.      التعقيدات

من الممكن أن تجد كل العوامل السابقة في بوابة دفع واحدة ومع ذلك لا تقدم لك هذه البوابة إلا المشاكل. فبجانب رغبة المستهلك في الحصول على الأمان والتكلفة الرخيصة ومرونة الخيارات، يرغب أيضًا في أن يحصل على السرعة. فإذا كانت منصتك الإلكترونية تمتلك بوابة دفع رائعة من جميع النواحي، ولكنها بطيئة جدًا وتضم عددًا كبيرًا من الإجراءات التي يجب اتخاذها، فهنا سيضطر العميل إلى مغادرة منصتك. فمن يرغب في المرور على هذا الكم من الخطوات مقابل معاملة شرائية لا تحتاج أكثر من ثواني معدودة؟!

فعند اختيار بوابة الدفع لا تركز على عامل أو اثنين فقط، بل راعي أن تضم بوابتك أكبر قدر من الخيارات التي تساعد على جذب العميل وإبقائه في منصتك الإلكترونية. إذا قمت بمراعاة العوامل السابقة، فستتمكن من اختيار أفضل بوابة دفع إلكترونية تحتاجها منصتك. وإذا لم تكن قادر على إيجاد واحدة، فاسمح لي أن أقترح عليك بوابة سداد للدفع الإلكتروني فهي:

  • تناسب اختيارات المستخدمين المختلفة، فهي تتسم باحترافية عالية الأداء وكذلك مرونة تناسب سرعة العصر.
  • تعد بوابة سداد واحدة من أفضل بوابات الدفع الإلكتروني التي تناسب مختلف الأنشطة التجارية. فهي مناسبة جدًا للاستخدام سواء على قطاع صغير للأفراد والعائلات، ومناسبة أيضًا للاستخدام من قبل الشركات والمؤسسات.
  • تعد بوابة سداد هي الأرخص عالميًا من حيث التكلفة المالية للرسوم، فهي تضع رسومًا رخيصةً جدًا على كل معاملة شرائية مقارنة بغيرها من البوابات، كما أنها تمنح مستخدميها حرية التعامل بالعملة المحلية لدولة قطر أو الدولار.
  • تمنح بوابة سداد لعملائها وسيلة دفع آمنة ومحمية بالكامل، فهي تراقب كافة المعاملات على مدار الـ 24 ساعة يوميًا لمنع حدوث أي خلل أو هجوم على حسابات المستخدمين. كما تمتلك أيضًا العديد من الشهادات الأمنية العالمية التي تؤكد سلامة منصتها وكفاءة وسائلها الدفاعية المستخدمة.
  • بالنسبة للتعقيدات، فالمعاملات الإلكترونية التي تتم عبر بوابة سداد الإلكترونية لا تحتاج إلى أكثر من خمس ثواني لتنفيذها، فالأمر بالكامل يتم بسرعة كبير وعبر ضغطة زر.

ماذا تنتظر بعد؟! السرعة… المرونة…. الأمان…الاحترافية… المجانية.  كلها خيارات تجتمع في بوابة دفع واحدة تسمى سداد، فسارع الآن بتحميلها وأمنح موقعك الإلكتروني وسيلته الأضمن لتحقيق النجاح.

قم بتحميل تطبيق سداد من هنا عبر منصة بلاي ستور، أو من هنا من منصة الآب ستور. يمكنك أيضًا أن تتمتع بإضافة سداد الإلكترونية للمواقع عبر تحميلها من الموقع الرسمي لسداد.

×
Sadad QA
Get – on the Google Play
Get it
×
Sadad QA
Get – on the App Store
Get it