Top
5 أخطاء إياك أن تقع فيها في معاملاتك التجارية عبر الإنترنت - صورة البانر

5 أخطاء إياك أن تقع فيها في معاملاتك التجارية عبر الإنترنت

ما هي التجارة الإلكترونية؟

التجارة الإلكترونية هي مجرد عملية بيع وشراء المنتجات بالوسائل الإلكترونية مثل تطبيقات الهاتف المحمول والإنترنت وذلك لاتمام معاملاتك التجارية.

تتيح لك التجارة الإلكترونية شراء وبيع المنتجات على نطاق عالمي على مدار أربع وعشرين ساعة في اليوم دون تكبد نفس النفقات التي تحتاجها في حال إدارتك لمتجر تقليدي.

بالرغم من أن الكثير من الأشخاص يعتقدون أن التجارة الإلكترونية تقتصر فكرتها على عمل تجاري للمستهلك (B2C)، إلا أن هناك العديد من أنواع التجارة الإلكترونية الأخرى، حيث تشمل أيضا مواقع المزادات العلنية عبر الإنترنت، والخدمات المصرفية عبر الإنترنت، وحجز التذاكر عبر الإنترنت، والمعاملات التجارية (B2B).

في بداية عصر التجارة الإلكترونية، كان الكثير من الناس لا يثقون في تسليم تفاصيل بطاقاتهم الائتمانية إلى المتاجر الالكترونية. في حين أن معاملات التجارة الإلكترونية في الوقت الحالي اختلفت كليًا، حيث ساعدت شهادات SSL والتشفير وأنظمة الدفع المختلفة مثل تطبيق سداد لحلول الدفع في دولة قطر على تحسين ثقة الناس في التجارة الإلكترونية.

فوائد التجارة الإلكترونية

لا شك أن الخوض في مجال التجارة الالكترونية يعني الحصول على الكثير من المميزات الغير متاحة في التجارة التقليدية مثل تقليل تكاليف التخزين والتسويق بالإضافة إلى سهولة مراقبة اهتمامات المستخدمين.

لمعرفة المزيد حول مميزات التجارة الالكترونية

8 مميزات تجعل من دخول عالم التجارة الالكترونية أمرًا لا بد منه.

في هذا المقال سنتحدث عن 5 أخطاء إياك أن تقع فيها في معاملاتك التجارية عبر الإنترنت.

1.لا تشارك بيانات بطاقاتك الائتمانية بشكل مطلق.

مشاركة بيانات بطاقاتك الائتمانية في أي متجر عبر الإنترنت دون بحث وتحقق، يعني زيادة فرص تسريب بياناتك والتعرض لعمليات السرقة والاحتيال بكل سهولة، ولتجنب ذلك ينبغي عليك القيام بمجموعة اجراءات حماية تقلل من احتمالية وقوعك في ذلك منها:

– التأكد من عنوان الموقع Domain والبحث عن تاريخ نشأة المتجر الإلكتروني.

–  التأكد من أن الموقع يمتلك شهادة SSL

– يفضل وجود بوابات دفع وسيطة موثوقة في الموقع مثل موقع سداد لحلول الدفع في دولة قطر الذي يتيح لك الدفع الالكتروني بشكل فوري بكل سهولة وأمان.

لمعرفة المزيد عن تطبيق سداد لحلول الدفع في دولة قطر

2. لا تتجاهل قراءة أحكام وشروط الموقع.

يقع الكثير من الأشخاص في خطأ كبير عند التعامل مع المواقع الالكترونية بشكل عام والمتاجر منها بشكل خاص، وهو تجاهل قراءة الأحكام والشروط الخاصة بالموقع وهو ما يعني موافقتك لجميع الأحكام والشروط بما في ذلك سياسية الإرجاع والاستبدال بمجرد استخدامك للموقع، ولا يحق لك الاعتراض بعد إتمام عملية الشراء، لذا ينبغي عليك شروط استخدام الموقع قبل التفكير بالشراء من أي متجر عبر الإنترنت.

3. لا تندفع نحو الشراء دون التحقق من صاحب الموقع.

قبل قيامك بالشراء من الموقع، قم باستخدام محركات البحث المختلفة للبحث عن صاحب الموقع للتأكد من مصداقية الموقع وصحة البيانات التي ينشرها وعمليات الشراء السابقة.

4. لا تتجاهل صفحة التواصل مع إدارة المتجر.

توافر بيانات صحيحة في صفحة التواصل مع إدارة المتجر تزيد من الثقة والاطمئنان لديك، بخلاف وجود ضبابية وإبهام في بيانات التواصل فذلك يزيد من احتمالية وقوعك في موقع محتال،

5. لا تهمل مراجعات وتقييمات المشترين السابقين.

فالتجارب السابقة للآخرين خير وسيلة لمعرفة القيمة التي يقدمها المنتج، بمجرد رؤية الكثير من التقييمات والآراء الإيجابية حول المنتج فإن ذلك يعطي مؤشر بارتفاع القيمة التي يقدمها المنتج، لذلك في حال اتخذت قرار شراء منتج من الإنترنت فلا تهمل المراجعات التي يكتبها المشترون السابقون فقد تعطيك تفاصيل غير موجودة على الموقع حول المنتج سواء كانت إيجابية أو سلبية.

×
Sadad QA
Get – on the Google Play
Get it
×
Sadad QA
Get – on the App Store
Get it